الخميس , فبراير 22 2018 - 06:14:24

العميد الصبيحي يقف على أبرز الأحداث الأمنية التي تشهدها العاصمة عدن “حوار”

عبدالله الصبيحي

عدن أون لاين/ خاص:

 

أجرت صحيفة “14 أكتوبر” الحكومية، حواراً مع العميد عبدالله الصبيحي قائد اللواء 39 مدرع وأحد قادة معركة تحرير عدن، لتسليط الضوء على مختلف القضايا الأمنية في محافظة عدن.

 

نص الحوار:

 

  • ضعنا في الصورة أمام المهام المنوطة باللواء 39 مدرع؟

– هناك خطة أمنية محددة للواء 39 مدرع في محافظة عدن ، تشمل بعض المناطق ، لكن تنقصنا بعض الامكانيات لمشاركة اخواننا في الامن والتعاون معهم .. وان شاء الله بعد ان تصلنا الامكانيات سنقوم بمساعدة ادارة الامن.

 

2- الى أي مدى تم استيعاب شباب المقاومة الجنوبية في إطار عملية الدمج ؟

– نحن بإذن الله سنقوم بترقيم عدد من شباب المقاومة .. وان شاء الله ستدفع بعض الوحدات الامنية بشكل كبير الى اللواء 131 واللواء 217 وان شاء الله سيستوعب كل شباب المقاومة في إطار تنفيذ قرار فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي القائد الاعلى للقوات المسلحة .. وسترون قريبا ان شباب المقاومة قد تم استيعابهم بشكل عام في الجيش الوطني.

 

3- ماهي أبرز الصعوبات التي تواجهكم؟

– نقص الامكانيات صعوبة تواجه كل القيادات الأمنية، بالإضافة الى ان مرتبات القيادات موقفة عند الحوثي وعفاش في صنعاء ، وكذلك مرتبات الافراد المستوعبين من شباب المقاومة في الجيش الوطني ، ونحن نعتبرها تحديات أمامنا لإعادة مجد الجيش الوطني والمحافظات الجنوبية واعادتها الى الجاهزية القتالية السابقة ، ونحن سبق وان أقمنا بحفل تخرج 2000 شخص من شباب المقاومة في سبيل العمل على اعادة مجد الجيش الوطني.

 

4- هل يشارك اللواء في الحملات الأمنية في عدن أم يقتصر دوره على الجانب العسكري؟

– نحن نعتبر اللواء 139 اللواء الذي لا تغيب عنه الشمس وشاركنا في كل الجبهات والمناطق.

 

5- لواءكم يتبع أي جهة في الدولة؟

– اللواء 139 مدرع يتبع المنطقة العسكرية الرابعة بقيادة اللواء أحمد سيف اليافعي.

 

6- هل هناك تنسيق بينكم وبين قيادة الحزام الامني؟

– نحن جاهزون للتنسيق لكن نرى أن هناك خصوصيات في بعض الامور، والأصل أن تجتمع اللجنة الأمنية بقيادة محافظ محافظة عدن والاخ قائد المنطقة لتحديد مهام الوحدات العسكرية الموجودة في محافظة عدن لعمل حزام امني في عدن وتوزيع قطاعات جديدة حسب ما نفهم نحن كعسكريين، ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن .. هناك الوية الآن خرجت – لا ندري من أين- تشارك في هذه المهام.

 

7- من خلال موقعكم كقائد للواء 39 مدرع، هل ترى أن هناك ازدواجاَ في عمل الأجهزة الأمنية في محافظة عدن؟

– الازدواج ظاهر، والشيء المقلق والمزعج الآن هي مسألة المداهمات، عندما تتصل بنائب وزير الداخلية يقول لك أنا ليس لدي علم، وعندما تتصل بمحافظ عدن يقول لك أنا لم اعط توجيهات، تتصل بالأخ مدير أمن عدن يقول لك أنا لا اعلم عن هذا.. فيفترض من الأخوة في وزارة الداخلية أن يستوعبوا أن يكونوا هم المسؤولين الأوائل أمام الناس على اساس عدم الازدواجية.. واذا استمرت المداهمات بهذه الطريقة وكل مسؤول يقول أنا ليس لدي علم سيضطر كل شخص أن يستعين بقبيلته حتى تحميه.

 

8- من الذي يعطي أوامر المداهمات اذن إذا كان لا يعلم بها المحافظ ومدير الأمن كما تقول؟

– هذا السؤال يوجه للأخ نائب وزير الداخلية والاخ محافظ عدن ومدير الامن، لأنه لا يصح أن تداهم بيوت الناس ولا احد يعرف من أعطى التوجيهات.. نحن قاتلنا الحوثي وعفاش على أساس حماية اعراضنا واهلنا والذي يفكر بدخول بيوت الناس سنقطع يده ونكسر رجله.

 

9- وجهت اتهامات لكم بالانتماء لحزب الاصلاح وتسخير اللواء لصالح الحزب .. ما صحة هذا الكلام؟

– هذا يعني ان عادل الحالمي اصلاحي وجمال الصبيحي القيادي في الحراك اصلاحي والعمودي مساعد وزير الدفاع اصلاحي، ويعني أن كل من حضر حفل التخرج اصلاحيون وينبغي أن تسالوهم لماذا حضرتم حفل تخرج “2000” اصلاحي كما زعموا، هذا غير أن علم الجنوب كان يرفرف على يمين وشمال المنصة.

 

10- ليس لدى العميد الصبيحي موقف سياسي معين؟

– أنا موقفي موقف وطني، أحب كل الوطنيين من مختلف الأحزاب، ولا انتمي لحزب سياسي، ولا أحب الانتماءات العصبية، ولدينا قرار في القانون العسكري أن من تحزب في الوحدات العسكرية يفصل من القوات المسلحة، نحن نحب أبناء الوطن كلهم، هناك في الحراك وطنيون، وفي حزب الاصلاح وطنيون، وهناك ناس وطنيون في الأخوة السلفيين، نحن نحب كل انسان وطني ولا ننتمي لأي حزب.

 

11- بعد عام من التحرير، إلى أي مدى ممكن القول أن مدينة عدن أصبحت مؤمنة؟

– بالنسبة لنا نحن الجنوبيين عندنا صفة خاصة، قد نختلف بيننا البين لكن عندما تشتد الخطوب في البلد كل الناس تتوحد، ولا يحلم الحوثي ولا عفاش أن يدخل بلدنا.

 

12- في محافظة أبين.. لماذا باعتقادك لم يحسم الامر عسكرياً مع القاعدة وتم اللجوء إلى وساطة قبلية لإخراج القاعدة؟

– هذا السؤال يوجه للأخ محافظ محافظة أبين، كان يفترض ان تدعم محافظة أبين بإمكانيات لتستطيع القوات المسلحة مواجهة أي هجوم على المحافظة.. ولكن ربما المخرج يريد ان يكون السيناريو هكذا.

 

13- كنتم أحد قادة عملية تحرير عدن.. هل تستذكرون مواقف ينبغي التوقف عندها في عملية التحرير؟

– نحن لا نحب أن نتكلم عن أنفسنا إلا حين نُسأل، لأن هذا واجبنا، واللواء 39 مدرع حقق انجازات عظيمة، خلال 72 ساعة من داخل العريش الى داخل مودية ولودر، أعتقد لو رجعنا للخلف والتاريخ لا يوجد لواء زحف هذه المساحة في هذه المدة.

 

14- كيف تنظرون إلى جهود تأمين عدن؟

– تأمين عدن بحاجة الى امكانيات والى اخلاص القادة وتفاني في العمل دون أي تسميات ، انا ارجو من الكل ان يتركوا الحزبية وراء ظهورهم وان يتفرغوا لبناء وطنهم.. اما التصنيفات للأشخاص فلا يتكلم بها الا من كان يتبع علي عبدالله صالح .. والا فما الذي ازعجهم عند تخرج الفين من شباب المقاومة الا انهم ابواق لعفاش .. ولو فتحتم قناة المسيرة واليمن اليوم للاحظتم انهم ساروا في سياق واحد ضد حفل التخرج.

نحن في عدن خلال الحرب كان كل ابناء عدن لحمة واحدة، ولا ينبغي ان نعود للتصنيفات.

 

15- ما هي رسالتكم للقيادات الأمنية والعسكرية؟

– رسالتنا أن يوحدوا الصف وأن يكون الجميع أخوة متحابين وان نوحد صفنا ونترك أي مناكفات سياسية أو حزبية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>